الإجرام و أدواته تطاله يد العدالة أينما حلَّ

157 views مشاهدةآخر تحديث : الأربعاء 29 نوفمبر 2017 - 8:44 مساءً

قام مكتب مكافحةالجريمة المنظمة التابع لقوى الأمن الداخلي في الرقة _ الجمعة 24 تشرين الثاني/نوفمبر _ بالقبض على مجموعة إجراميَّة مؤلفة من “11” شخصاً و امرأة واحدة، حيث تعدد جرائمهم و تنوعت أدواتهم في كثير من المناطق.

نتيجة السهر على أمن المواطنين، و بعد ورود المعلومات من الجهات المختصة، قامت قوى الأمن الداخلي بمداهمة منازل أولئك الأشخاص المذكورين سابقاً، و بعد التحقيق معهم اعترفوا بقيامهم بانتحال صفات عسكرية “أعضاء من قوات سوريا الديمقراطية” و صفات أمنية” أعضاء من قوى الأمن الداخلي”، ظناً منهم أنَّ ذلك ينجح في تغطية تحركاتهم و جرائمهم التي تضمنت السرقة و السلب، حيث قاموا بسرقة كمية من الذهب و مبلغ من المال من منزل أحد صائغي الذهب في مدينة الطبقة، وفي مدينة سلوك وبيعه في مدن مختلفة”منبج،راس العين،سلوك، الطبقة” للتغطية على بيع على الكمية الكبيرة من الذهب المسروق، و قاموا بصرف الأموال المسرقة على الملذات الشخصية، وشراء المنازل و السيارات، و شرب المخدرات التي نتج عنها قتل أحد المدنيين بسلاح قاموا بسرقته سابقاً.

حيث تمت استعادة قسم كبير من المسروقات “عدة سيارات و مبالغ نقدية وذهب ومواد غذائية وغير ذلك”، و إثر ذلك أُحيلوا للعدالة لينالوا جزاءهم العادل نتيجة ما ارتكبته أيديهم من سوء.

 
رابط مختصر
2017-11-29 2017-11-29
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة Asayîşa Bakurê Sûriyê الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

raghadina asayisha rojava