الرئيسية / الأخبار / الإجرام و أدواته تطاله يد العدالة أينما حلَّ

الإجرام و أدواته تطاله يد العدالة أينما حلَّ

قام مكتب مكافحةالجريمة المنظمة التابع لقوى الأمن الداخلي في الرقة _ الجمعة 24 تشرين الثاني/نوفمبر _ بالقبض على مجموعة إجراميَّة مؤلفة من “11” شخصاً و امرأة واحدة، حيث تعدد جرائمهم و تنوعت أدواتهم في كثير من المناطق.

نتيجة السهر على أمن المواطنين، و بعد ورود المعلومات من الجهات المختصة، قامت قوى الأمن الداخلي بمداهمة منازل أولئك الأشخاص المذكورين سابقاً، و بعد التحقيق معهم اعترفوا بقيامهم بانتحال صفات عسكرية “أعضاء من قوات سوريا الديمقراطية” و صفات أمنية” أعضاء من قوى الأمن الداخلي”، ظناً منهم أنَّ ذلك ينجح في تغطية تحركاتهم و جرائمهم التي تضمنت السرقة و السلب، حيث قاموا بسرقة كمية من الذهب و مبلغ من المال من منزل أحد صائغي الذهب في مدينة الطبقة، وفي مدينة سلوك وبيعه في مدن مختلفة”منبج،راس العين،سلوك، الطبقة” للتغطية على بيع على الكمية الكبيرة من الذهب المسروق، و قاموا بصرف الأموال المسرقة على الملذات الشخصية، وشراء المنازل و السيارات، و شرب المخدرات التي نتج عنها قتل أحد المدنيين بسلاح قاموا بسرقته سابقاً.

حيث تمت استعادة قسم كبير من المسروقات “عدة سيارات و مبالغ نقدية وذهب ومواد غذائية وغير ذلك”، و إثر ذلك أُحيلوا للعدالة لينالوا جزاءهم العادل نتيجة ما ارتكبته أيديهم من سوء.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *