ثورة 15 آب كانت قفزة تاريخية من العبودية نحو الانبعاث والنهوض الكردستاني

2٬057 views مشاهدةآخر تحديث : الخميس 27 ديسمبر 2018 - 4:10 مساءً

ثورة 15 آب/أغسطس كانت قفزة تاريخية من العبودية نحو الانبعاث والنهوض الكردستاني، وثورة إثبات الوجود بالنسبة للشعب الكردي، بهذه الكلمات عبر أهالي سريه كانيه عن رأيهم في ثورة 15 آب في ذكراها السنوية الـ30 وذلك في لقاء مع وكالة أنباء هاوار .

وعبر العديد من أهالي سريه كانيه عن وجهة نظرهم حول دور وأهمية قفزة 15 آب في الذكرى السنوية الـ30، حيث أشارت بيريفان أيو إلى أن “حملة 15 آب/أغسطس تعتبر فجر انبعاث الحرية لأبناء الشعب الكردي”. مؤكدة أن وحدة الصف الكردي هي من منجزات هذه الحملة، وعلى الشعب الكردي التمسك بهذه الوحدة والدفاع عنها “للحفاظ على دماء شبابنا وشاباتنا الذين دافعو عن حقوقهم منذ 30 عاماً”.

واضافت بيريفان إن حركة حزب العمال الكردستاني “أول حركة في العالم تشارك فيها المرأة بهذا الزخم وذلك من خلال فكر وفلسفة القائد آبو” وأن “والقائد آبو هو الشخص الأول الذي دافع عن حقوق المرأة في مجتمع لم يعرف قيمة المرأة، كما يقول القائد أن المرأة هي أساس بناء مجتمع حر وديمقراطي وبفلسفته العظيمة اثبتت المرأة وجودها على كافة الأصعدة السياسية، العسكرية والاجتماعية.

ومن جانبه قال محمد حاجو أن “قفزة 15 آب/أغسطس كانت قفزة تاريخية من العبودية نحو الانبعاث والنهوض الكردستاني وثورة إثبات الوجود بالنسبة للشعب الكردي”، وأضاف “قفزة 15 أب/أغسطس كانت تعني البدء بمرحلة حملة نضال جديد بالنسبة لحركتنا وللشعب الكردي بأكمله، وبهذا الشكل تم الإعلان عن بدء هذه المرحلة الجديدة مع إطلاق الطلقة الأولى في تاريخ 15 آب/أغسطس عام 1984 وانطلقت شرارة الكفاح المسلح والتي تسمى بقفزة 15آب.  كما ونعتبر هذا اليوم يوم ميلاد الشعب الكردي”.

أما سورية محمد حسين فتقول ” أن قفزة 15 آب/أغسطس كانت منعطفاً تاريخياً في مسيرة النضال الكردي وما ثورة روج آفا الا استمرارية لروح مرحلة الولادة والانبعاث تلك”.

وتطرقت سورية إلى المنجزات التي حققتها ثورة 15 آب خلال 30 عاماً قائلة “إن تحويل حركة التحرير الكردستانية إلى قوة عسكرية كان له أثر كبير في الرد على سياسات الإنكار التي اتبعتها الأنظمة الاستبدادية الحاكمة وعلى رأسها الدولة التركية، وكان الإعلان عن تشكيل وحدات حماية الشعب وحماية المرأة بمثابة مرحلة انبعاث شعب روج آفا ورفض كافة السياسات البعثية المعادية للوجود الكردي والتي انتصرت بروح مقاومة 15 آب”، وأضافت “إن المرأة لعبت دوراً كبيراً في حركة المرأة الحرة الكردستانية وعلى كافة الأصعدة والمجالات وذلك بفلسفة القائد آبو ونحن نسير على الخط الذي رسمه لنا”.231

رابط مختصر
2018-12-27
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة Hêzên Ewlekariya Hundirîn Yê Bakur û Rojhilatê Sûriyê الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.