أساييش تربسبيه… تاريخ حافل بالانجازات

1٬319 views مشاهدةآخر تحديث : الخميس 27 ديسمبر 2018 - 4:02 مساءً

بسبب الأحداث الأخيرة التي حصلت في سوريا عامة وروج افا خاصة تحت مسمى الثورة السورية والتي ادت الى غياب القوى الامنية عن الساحة وانتشار الفوضى واقتصار هذه القوى على الدفاع عن نفسها ومراكزها فقط، انعكست هذه العوامل سلبا على الحياة والمجتمع، حيث كثرت حالات النهب والسرقة مع انتشار حالات قتل واغتصاب متاجرة وتعاطي المخدرات هذه العوامل أدت إلى تشكيل قوة حماية داخلية وتكميلاً لمشروع الإدارة الذاتية الديمقراطية وهذه القوة تشكلت تحت اسم قوات آساييش روجافا في جميع المدن الواقعة المحررة في روجآفا.

من هذه المراكز مركز أساييش تربسبيه التي قامت بإعادة جميع القيم إلى وضعها الآمن وأصبحت الدرع الواقي للمجتمع حيث التقى المكتب الإعلامي لأساييش تربسبيه بالعضو الإداري شيخموس حجي شيخموس الذي تحدث عن تاريخ افتتاح المركز وكيفية تنظيم العمل فيها قائلاً :”في البداية تم افتتاح مركز صغير للأسايش على اطراف المدينة من مجموعة من الشباب المتطوعين وكانت مقسمة الى مجموعتين تقومان بمهام الحراسة الليلية في المدينة”.1

وتابع حجي شيخموس حديثه:”بعد فترة زمنية ليست بطويلة ازداد عدد المنتسبين إلى الآساييش من منطلقهم الوطني والإنساني، فتشكلت مجموعة ثالثة لدينا وتوسعت رقعة المهام لغاية يوم 15/8/2014 الذي تم الإعلان بشكل رسمي عن تشكيل مركز لقوات للأساييش ضمن حفل جماهيري، حيث تم تنظيم هيكلية المركز من تفعيل للتحقيق وآخر للأرشيف والتراخيص وغيرها من المكاتب، كما تم تكثيف الدوريات بشكل أوسع لتضم بعض القرى المحيطة بالمدينة وإقامة حواجز على المداخل الفرعية للمدينة” .

وأضاف حجي شيخموس:” نتيجة هذه الاعمال التي كنا نقوم بها وبشكل مستمر تشجع الكثيرون لهذه الفكرة ومن نتاجها تم فتح فروع في قرية تل معروف وحلوة ومعشوق وقرية كري بري ، وقد تم العمل بهذا الشكل مع ازدياد عدد الشباب الراغبين في حماية مناطقهم حيث تم فتح فرع خاص باساييش المرأة نظرا للحاجة الماسة إليها وزيادة عدد المتطوعات من شابات المدينة وريفها في العمل ضمن مؤسسة الأساييش.

وتأكيداً على إخوة الشعوب والعيش المشترك وعلى ان الآساييش لا تتبع اي فصيل او حزب او طائفة بل تضم جميع مكونات المنطقة والباب مفتوح امام الجميع للمشاركة في خدمة البلد  والمساهمة في حفظ النظام والأمن تم افتتاح فرع آساييش سوتورو للسريان وأيضاً افتتاح فرع خاص بالمرور لضبط حركة السير في المدينة “.

أما العضو الإداري ماجد سرحان فأضاف: “بعد سلسلة التفجيرات التي حصلت في المدينة من قبل الجماعات الإرهابية التكفيرية قام المركز بحفر خندق دائري حول المدينة وتكثيف العناصر على الحواجز وتشديد الاجراءات الامنية ومنع دخول اي شخص او سيارة غريبة الى المنطقة دون التأكد من هويته ووجهته واستطعنا بعملنا المتواضع هذا من ضبط الامن والحد من عمليات السرقة والنهب وحتى القتل والقضاء على عمليات التفجير المحتملة والحد من عمليات تهريب للآثار”.

وتابع سرحان حديثه بالقول: “في سبيل الحفاظ على أمن المواطن وراحته قدمنا شهداء ونعاهدهم بأننا باقون على دربهم حتى تحقيق المنال حيث اننا شاركنا جنباً الى جنب وفي خندق واحد وعلى الخطوط الامامية مع وحدات الحماية الشعبية لدرء الخطر عن المنطقة”.

حول آلية العمل ضمن المركز أضاف سرحان قائلاً : “يضم المركز اليوم عدة اقسام ومكاتب تقوم بتسيير الامور والمهام داخل المركز وخارجه وهي : قسم التحقيق – الديوان – المالية – الاعلام – الارشيف – مكتب ترخيص السلاح – مكتب امن الحواجز – مكتب اللوجستيك وغيرها كما تم ربط جميع هذه المكاتب والأقسام بشبكة انترنت متصلة مع المراكز الأخرى والقيادة العامة، والمركز يسير ضمن قوانين وأنظمة حددتها القيادة العامة لقوات أساييش روجافا وبينت الخطوط العريضة التي سيتم العمل وفقاً لها دون الوقوع في الأخطاء” .

بالنسبة للدورات التدريبية أضاف سرحان: “خضع معظم أعضائنا إلى دورات تدريبية عسكرية وسياسية وتثقيفية واخلاقية لكيفية التعامل مع المواطنين على الحواجز وفي المركز، كما تم إتباع بعض الاعضاء لدورات خاصة بأمور الادارة وتسيير المركز ومعاملات المواطنين”.3

في سؤالنا عن القضايا والشكاوى التي استلمها المركز أكد حجي شيخموس لنا: “أنه تم معالجة معظم القضايا والتحقيقات في المركز، وتم القبض على العشرات من الذين كانوا يحاولون المساس بأمن هذا البلد وبسلامة المواطن، إلى جانب القبض على مجموعات كانت تعمل على تزوير العملات بالإضافة الى شبكات ارهابية وخلايا نائمة وافشال معظم عمليات تفجير او تفخيخ في المدينة والقبض على مرتكبيها”.

وفي نهاية اللقاء أكد حجي شيخموس: ” أن مركز آساييش تربسبيه من إدارة وأعضاء آساييش وعلى مدار 24 ساعة يسهرون على راحة المواطن وتلقي كافة البلاغات والشكاوي، ودعا حجي شيخموس كافة الشباب للانخراط في صفوف قوات الاساييش ومن كافة المكونات في المنطقة لأن هذا البلد للجميع وفي خدمة الجميع دون استثناء .

رابط مختصر
2018-12-27
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة Hêzên Ewlekariya Hundirîn Yê Bakur û Rojhilatê Sûriyê الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

قوى الامن الداخلي Asayish