نساء كري بري جنبا الى جنب مع قوات الاساييش

1٬037 views مشاهدةآخر تحديث : الخميس 27 ديسمبر 2018 - 3:58 مساءً

حرية المرأة هي مقياس لحرية المجتمع , فكلما تطورت حرية المرأة فهو دليل قاطع على تطور المجتمع , والثورة التي لا تحوي المرأة في صفوفها لا يمكن تحقيق النجاح وعلى هذا النحو تمضي نساء روج افا من اجل تحقيق حريتهن وتحقيق الأمان لوطنهن بانضمامهن  الى قوات حماية المرأة و الاساييش وكذلك أخذ دور فعال  في المجالات السياسية و الاجتماعية و الى جانب ذلك تشكلت الكومينات وأخذت المرأة مكانها فيها ونظراُ للظروف التي تواجهها روج افا حاليا ومع اقتراب يوم المرأة العالمي بادرت نساء الكومينات بالخروج الى حواجز قوات الاساييش لأجل مساعدة أبناء بلدهم.22

ففي قرية كري بري التابعة لتربسبية خرجت نساء كومونة الشهيدة هيفيدار على الحاجز الى جانب اعضاء الاسايش في التفتيش والتدقيق للوافدين والخارجين من تربسبية على الطريق الدولي.

فخلال جولة للمكتب الاعلامي لأساييش المرأة على الحاجز تحدثت ليلاف نضال عضوة أساييش تربسبية قائلة: “ظننت بأنهن غير مدربات ولا يعرفن كيف يتصرفن على الحاجز ولكن عندما رأيتهم يفتشن السيارات ويتعاملون مع الناس عندها غمرني شعور بالسعادة والأمان وأنا ممتنة لهم كثيرا وأتمنى من جميع النساء أن يتخذوهن كمثال” .

كما عبر حسن احمد عضو اسايش تربسبية عن شكره لعضوات الكومينة اللواتي قدمن المساعدة لهم متخطينا حاجز  العادات والتقاليد البالية التي كانت تكبح طاقاتها وإمكانياتها فهي الآن أثبتت نفسها .

أما دلال حسين وهي عضوة كومينة الشهيدة هيفيدار فقالت: “إنني كامرأة من قرية كري بري سعيدة جدا لأنني أساعد رفاقي على الحاجز واحمي قريتي ووطني من أي هجوم وأنا مستعدة لأي عمل يطلب مني في سبيل خدمة وطني ولن أقف مكتوفة الأيدي حتى تحقيق الحرية” .

الهام خليل عضوة في الكومونة أضافت: “خرجت اليوم على الحاجز لكي أدافع عن شرفي , كرامتي , أبنائي وعن مكتسبات ثورة روج افا التي من ضمنها قريتي وسأظل أقاوم حتى تحقيق متطلبات الحرية المنتظرة كما أضافت بأنها سوف تخطو على مسيرة شهداء ثورة الحرية ولن تتخلى عن حق دماء الشهداء حتى النصر” .1

أما سعدية محمد فناشدت في حديثها إلى الذين سافروا وتركوا أرضهم وشرفهم لمصالحهم الشخصية بأن يعودوا لحماية وطنهم وكذلك ادعوا من جميع النساء أن يسيروا على درب الشهداء وان يشاركوا في ثورة الكرامة والحرية .

إن أنشطة المرأة الثورية وصلت الى مرحلة جني الثمار واخذ النتائج بصورة ملفتة حيث أنها أطلقت العنان لخروج طاقاتها المخفية ونجحت بذلك في كسر حاجز العادات والتقاليد البالية التي قيدتها لآلاف من السنين والتي وجدت ذاتها في ظل ثورة روجآفا.

رابط مختصر
2018-12-27
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة Hêzên Ewlekariya Hundirîn Yê Bakur û Rojhilatê Sûriyê الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

قوى الامن الداخلي Asayish