اصابة شخصين بطلق ناري من قبل الجندرمة التركية

1٬011 views مشاهدةآخر تحديث : الأربعاء 27 مايو 2015 - 11:49 صباحًا

ريبر برو:1

اصابة شابين بطلقات نارية من قبل الجندرمة التركية اثناء محاولتهما عبور الحدود مع شمال كردستان والعودة الى منزلهما في روجآفا مساء امس عند قرية علوك التابعة لمدينة سري كانيه.

افاد مكتب التحقيق التابع لاساييش سري كانيه ان  قوات الاساييش توجهت الى مشفى روج اثر تلقيها بلاغا يفيد بوجود حالات اصابة بطلقات نارية حيث تبين ان المدعوان (احمد الاحمد و ابراهيم البعير ) اقد اصيبا بطلقات ارية اثناء محاولتهم عبور الحدود في منطقة علوك والعودة الى منازلهم في في روجآفا.

من جهتها اضاف اطباء المشفى ان المدعو (احمد الاحمد) اصيب بطلقة نارية في قدمه اليمنى والمدعو ( ابراهيم البعير ) تعرض لطلق ناري في خاصرته اليسرى واخترقت الجهة الاخرى وهو الان في حالة مستقرة بعد إجراءه لعمل جراحي.

وتحدث المدعو (احمد الاحمد) “بأننا كنا 7 اشخاص  نعمل في شمال كردستان وعند رغبتنا  بالعودة لروجافا لإكمال دراستنا وأمتحاناتنا رفضت الجندرمة التركية عبورنا الى اروجآفا من معبر الدرباسية بحجة عدم وجود هويات الاقامة المؤقتة والتى تعطى للاجئين وكوننا لا نمتلك هذه الهويات أخترنا العبور عبر الاسلاك الشائكة لكن وأثناء محاولتنا عبور الحدود تم أكتشاف أمرنا من قبل الجندرمة فأصبت أنا والشاب ابراهيم البعير أثناء عبورنا للحدود ولاذ شابان اخران بالفرار وتم أحتجاز 3 شبان من قبل الجندرمة  الى مخفر قريب والى الان لا نعرف مصيرهم”

والجدير بالذكر ان هذه ليست المرة لاولى التي يتعرض فيها مواطنون من روجآفا للضرب والتعذيب على يد الجندرمة التركية بل سبقتها الكثير من الحالات فقد الكثير من المواطنين حياتهم على اثرها.

رابط مختصر
2015-05-27 2015-05-27
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة Hêzên Ewlekariya Hundirîn Yê Bakur û Rojhilatê Sûriyê الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.