أول محاكمة علنية والنطق بالحكم من قبل الشعب على عصابة التشليح بقامشلو

2٬459 views مشاهدةآخر تحديث : الخميس 18 يونيو 2015 - 10:27 مساءً

مكتب اعلام آساييش روجآفا

أجرى مجلس القضاء الأعلى في كانتون الجزيرة محاكمة علنيّة للنطق بالحكم عليهم من قبل الشعب في تسع دعاوى على من تورطوا في قضايا التشليح والسلب بالعنف والسرقات التي ألقى القبض عليهم شعبة مكافحة الجريمة المنظمة التابعة لقوات آساييش روجآفا قبل أكثر من شهرين والتي بدورها سلمت الملفات والمتهمين لمكتب التحقيقات العام لقوات آساييش روجآ00000011فا وبدروها أجرت تحقيقاتها مع المتهمين الذين اعترفوا بالتهم المنسوبة إليهم ليتم تحويلهم للنيابة العامة في قامشلو أصولاً.

حضر المحكمة العلنية (بلاتفورم) ممثلين عن ديوان العدالة وممثل عن النيابة العامة ومحاميّ الدفاع عن المتهمين بالإضافة إلى 65 شخصاً اختاروا بالتصويت من لجان ومؤسسات الإدارة الذاتية الذين كان لهم القرار في التصويت والنطق بالحكم, والعشرات من المؤسسات المختلفة الذين حضروا المحكمة كضيوف.

بعد الوقوف دقيقة صمت على أرواح الشهداء، ثم قرأت النيابة العامة إفادات المتهمين في الجرائم المنسوبة لهم وتورطهم فيها أمام الحضور، بعدها أدلى المتهمين افاداتهم ومن ثم كانت مرافعات محامي الدفاع وبعدها فتح المجال لأهالي المتهمين وأصحاب الدعاوى للحديث عن الأضرار وأخيراً لممثلي الشعب الـ 65 في كانتون الجزيرة ليقرروا الحكم على كل متهم على حدا والبالغ عددهم 16 متهماً وعن طريق التصويت حكم على المتهمين بالتشليح والسلب بالعنف والسرقة بالأحكام التالية:

  • عبد الباقي حسن عشر سنوات
  • محمد صالح إسماعيل سبع سنوات
  • جلال عز الدين يوسف أربع سنوات
  • ممدوح علي حسن أربع سنوات
  • مسعود عبد الحميد رستم أربع سنوات
  • فواز عبد الرحمن شريف  أربع سنوات
  • شلال صالح محي ثلاث سنوات
  • خليل عمر عمر سنتان
  • محمد علي ياسين  سنة
  • مصطفى حكمت  سنة
  • الآن عبد الرحمن يوسف ستة أشهر
  • خورشيد شيخموس  عفو

جدير بالذكر أنه تم تأجيل محكمة أربعة متهمين بناءً على قرار ممثلي الشعب وذلك للنظر في الدعاوى المؤجلة من قبل نيابة قامشلو ومكتب التحقيقات العام لقوات آساييش روجآفا إلى اشعار آخر.

رابط مختصر
2015-06-18 2015-06-18
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة Hêzên Ewlekariya Hundirîn Yê Bakur û Rojhilatê Sûriyê الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

قوى الامن الداخلي Asayish