” الكل يخضع للتفتيش في روج آفا “

2015-06-29T17:53:04+03:00
2018-12-27T15:38:41+03:00
الأخبار
29 يونيو 20151٬429 views مشاهدة
” الكل يخضع  للتفتيش في روج آفا “

تقرير :او آف رودي أوصمان55

استجابة للبيان الذي أصدرته القيادة العامة لقوات آساييش روجآفا بضرورة التفتيش الدقيق لكافة المركبات والسيارات ,وعدم إدخال الشاحنات الكبيرة وخاصة المحملة بمادة المازوت ومواد البناء والمواد الزراعية إلى المدن لمدة 48 ساعة
بادرت قوات آساييش الدرباسية منذ صدور هذا البيان بالعمل على مضمونه وفحواه , وقامت حواجزها بالتفتيش الدقيق والمكثف لكافة الشاحنات والسيارات بمن فيهم سيارات قوات الآساييش ووحدات حماية الشعب والمرأة , أما الشاحنات الكبيرة فقامت بإيقافها في ساحات قريبة من الحواجز,
مكتب إعلام آساييش الدرباسية رصدت حال المواطنين أصحاب السيارات ومدى استجابتهم لبيان القيادة العامة .
“محي الدين علو” من ريف الدرباسية قال:”البيان يصب في مصلحة المجتمع والأهالي في روجآفا , وأن مثل هذه القرار لا يمكن لأحدٍ أن يضجر منه فهو لمصلحة الشعب وجميع مكوناته وأطيافه” .
المواطن “شيخموس علي” سائق شاحنة تحدث لنا بالقول: تلقينا معاملة حسنة من قبل قوات الآساييش في تطبيق مضمون هذه القرارات, والتي استوعبوا فيها بعض الحالات الفردية من السائقين الذين لا صبر لهم”.
وتابع “علي” حديثه: “أمان المجتمع فوق كل شيء، ونحن مستعدون أن نبقى هنا شهراً إذا كان الأمر يخدم أمن وسلامة المنطقة”.
أما مسؤول مكتب أمن حواجز في الدرباسية “سعود العلي” فتحدث حول آليات العمل من أجل تطبيق هذا البيان بالقول: “تم33 العمل بمضمون البيان منذ صدوره , وقواتنا لم تهداً أبداً في عملها من تفتيش دقيق لكافة الشاحنات , فالأمر ليس بالسهل، ولكن قواتنا مدرًّبة ولها القدرة على التحمل, فأمان المجتمع فوق كل شيء”.
وأضاف “العلي”:”سلامة المواطنين هي أمانة في رقابنا، ولا يمكن التساهل في هكذا أمور وخاصة فيما يتعلق بأمن المواطن”.
مدينة الدرباسية هي مدينة من بين الكثير من مدن مقاطعة الجزيرة التي لم يحدث فيها أي عمل إرهابي أو تخريبي, وخاصة بعد الهجمات الأخيرة التي شهدتها مدينة الحسكة, الأمر الذي دفع المدنيين والأهالي إلى التوجه إلى مدن روجآفا الأكثر أماناً, وهذا الأمر أثقل كاهل قوات الآساييش التي لم تهدأ لحظة في القيام بواجبها الإنساني في حماية أبناء سوريا النازحين عامةً وأهالي روجآفا على وجه الخصوص .

رابط مختصر