آساييش المرأة في الحسكة رسمت البسمة على وجهوه الأطفال

2015-07-19T15:43:34+02:00
2018-12-27T15:36:35+02:00
الأخبار
19 يوليو 20151٬349 views مشاهدة
آساييش المرأة في الحسكة رسمت البسمة على وجهوه الأطفال

تقرير جنان محمود- تصوير جميل سليمان – شيروان محمد2
إن انضمام قوات آساييش المرأة في الأحداث التي تجري في الحسكة هي ضمان لشعب الحسكة بكافة مكوناتها التي تستمر بكل قوة وإصرار ومعنويات مرتفعة ضد القوى الظلامية المتمثلة بداعش ومرتزقتها، ووصولهم إلى المنطقة وتهديدهم للإنسانية وقيم الحضارة.
قوات آساييش المرأة في الحسكة ورغم الظروف الأمنية المتوترة في المدينة، لم يمنعهم من حماية المدينة بكافة مكوناتها، بغية توفير جو من الراحة والأمان في المدينة.
العضوة “جيهان معيش” قالت: “إننا كقوات آساييش المرأة نقوم بواجبنا لحماية أهالي المدينة ونقف في وجه داعش ولن نسمح لهم الدخول إلى مناطقنا ونحيي مقاومة قواتنا في الجبهات .
حيث إن قواتنا منذ حصول هذه الأحداث في المدينة كانوا على أهبة الاستعداد في الدفاع عن المدينة وحمايتها، وهدفنا رسم الابتسامة على وجوه الأطفال والأمهات.
كما تحدثت العديد من العضوات في قوات آساييش المرأة بأنهم مصرين في الحماية والدفاع عن مكتسبات الشعب مهما حاولت داعش ومرتزقتها وإنهم سيندمون على ما يحاولون أن يفعلوه في الحسكة وسيكون انتقامنا شديدا.
ونعاهد جميع مكونات المجتمع بأننا كقوات آساييش المرأة سننتقم لدم الشهداء، لأننا نزداد ارتباطاً وإرادةً لحماية روجآفا يوماً بعد يوم بدم شهدائنا.

رابط مختصر