الجندرمة التركية تقتل شاباً على الحدود

899 views مشاهدةآخر تحديث : الأحد 6 سبتمبر 2015 - 5:02 مساءً

قتلت الجندرمة التركية الشاب متين سليمان حمود البالغ من العمر واحد وعشرون عاماً من مدينة قامشلو اثناء محاولته العبور الى شمال كردستان ليلة امس في نقطة الحدود المحاذية للهلالية بين الصالة الرياضية والقلاجة ما بين الساعة  الثانية عشر والواحدة من منتصف الليل  .

وبعد إعلام قوات الآساييش في مدينة قامشلو بأن أحد المواطنين تعرض لأطلاق النار من قبل حرس الحدود التركي, قامت قوات الاساييش بجلب الجثة الملقاة على الحدود و استدعاء الطبيب الشرعي و بحسب تقرير مكتب التحقيق و المرفق بتقرير الطبيب الشرعي تبين إن المغدور متين حمود قد لقي ضربا مبرحا من قبل الجندرمة التركية ومن ثم أطلاق رصاصة في عينه اليمنة  مما ادى الى وفاته على الفور .

الجدير بالذكر ان هذه الحادثة ليست المرة الاولى التي تقوم بها الجندرمة التركية بحق  المواطنين اثناء عبورهم من روجآفا الى تركية او شمال كردستان .

رابط مختصر
2015-09-06 2015-09-06
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة Hêzên Ewlekariya Hundirîn Yê Bakur û Rojhilatê Sûriyê الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

قوى الامن الداخلي Asayish