عقد صلح بين عائلتين في سري كانيه

12 نوفمبر 2015523 views مشاهدة
عقد صلح بين عائلتين في سري كانيه

مكتب اعلام سري كانيه
بحضور “أيتان فرهاد” القيادية في آساييش روجآفا, و “صديق حسو” القيادي في آساييش سري كانيه , تم عقد صلح بين عائلتين في مبنى مجلس أخوة الشعوب, وبحضور وفود من العشائر, والمجالس الأهلية, والنيابة العامة ,صباح اليوم.
ذكرت “فرهاد” بأن الجريمة التي حصلت بتاريخ 14/9/2015 في كركند التابعة لمدينة الدرباسية, والتي قتلت فيها المغدورة “نوال جمعة”, وهي من قرية الأسدية و المغدور “حسين محمود فارس” ,وهو من قرية شفقت التابعة للدرباسية, إنما قتلوا لأسباب جنائية وليست هنالك أسباب تتعلق بالشرف.
وأكمل ممثل النيابة العامة في سري كانيه تفاصيل الحادثة وقال : بأن التحقيقات لا زالت جارية وأننا أثبتنا براءة الاشخاص الاربعة الذين تم ألقاء القبض عليهم, وهم رجلين وامرأتين ولا علاقة لهم بموضوع الجريمة, وأن الفاعلين الحقيقيين هم الآن في قبضة العدالة وأن سبب عقد هذه الجلسة هو لتوضيح أن الأشخاص الأربعة الذين تم إلقاء القبض عليهم هم بريئون من الجريمة .
يذكر بأنه في الفترة الاخيرة تم عقد عدة جلسات للصلح في مبنى أخوة الشعوب, وهي مؤسسة تضم كافة العشائر العربية, والكردية, والسريانية, والشيشانية .

رابط مختصر