إصابة شاب وطفل بطلق ناري من قبل الجندرمة التركية

25 يوليو 2018140 views مشاهدة
إصابة شاب وطفل بطلق ناري من قبل الجندرمة التركية

في صباح اليوم – الأربعاء 25 تموز/يوليو، وبالقرب من مدينة سريه كانيه، أصيب مواطنين أثنين بطلق ناري على الحدود المحاذية للدولة التركية، أُسعفا على إثر ذلك إلى مشفى روج بالمدينة.

أصيب الشاب “موسى عبيد الهرم” البالغ من العمر 38 عاماً من سكان مدينة الحسكة، والطفل “علي ناجي علي” البالغ من العمر13 عاماً من قرية توينة التابعة لمدينة الحسكة، وذلك إثر طلق ناري من قبل الجندرمة التركية.

حيث أفاد موسى الهرم بأنه بائع فروج ولديه منزل في سري كانيه، وأنه أثناء تنزيل حمولته في منزله تعرض هو والطفل علي لإطلاق نار من الجانب التركي، كما وتم إطلاق النار على كل من حاول مساعدتهما بالبداية، إلى أن تم إسعافهما إلى مشفى روج بسري كانيه ومن ثم إلى مدينة الحسكة.

هذا وأفاد الطبيب المشرف أن موسى قد أصيب بكسر في عظام الفخذ الأيسر من القدم نتيجة العيار الناري، أما بالنسبة لإصابة الطفل علي فهي خدش بسيط في البطن، وحالتهما الآن مستقرة.

والجدير بالذكر أن الجندرمة تتقصد القيام بمثل هذه الحالات اللا إنسانية بحق المواطنين الأبرياء القاطنين بالقرب من الحدود المحاذية للدولة التركية.

WhatsApp Image 2018 07 25 at 12.54.45 PM - Hêzên Ewlekariya Hundirîn Yê Bakur û Rojhilatê Sûriyê WhatsApp Image 2018 07 25 at 12.54.46 PM - Hêzên Ewlekariya Hundirîn Yê Bakur û Rojhilatê Sûriyê
رابط مختصر