بيان صادر عن القيادة العامة لقوى الأمن الداخلي شمال و شرق سوريا

111 views مشاهدةآخر تحديث : الثلاثاء 18 يونيو 2019 - 4:33 مساءً
بيان صادر عن القيادة العامة لقوى الأمن الداخلي شمال و شرق سوريا

إلى شعبنا و الرأي العام :

بإرادة صلبة حملت دوافع قيمة وخطىً عظيمة جسدت الإباء، أرتقى ثلاثة من أعضاء قوى الأمن الداخلي في إقليم الجزيرة “أيمن الذياب” و “صالح المحمد” و ” مازن العبد الله ” إلى مرتبة الشهادة العلياء أثناء قيامهما بواجبهما الوطني والإنساني لجانب أربعة من الشهداء المدنيين في إخماد الحرائق التي اندلعت يوم السبت ١٥ حزيران / يونيو في الحقول الزراعية لقرى ” تل علو وكريفاتي ” التابعة لناحية تل كوجر .

إننا في قوى الأمن الداخلي لشمال وشرق سوريا نعزي أنفسنا و ذوي الشهداء وأبناء شعبنا الصامد، ونعاهد جميع شهداء الحرية بالسير على طريق الحرية و الكرامة والحفاظ على مكتسبات الشعب وأرزاقه، والنضال في سبيل الأرض ومقدساتها بالغالي والنفيس، وسنعمل لنكون معاً الحصن المتين في وجه مخططات الأعداء والإرهاب.

سجل الشهيد كالتالي: الاسم و الكنية : صالح المحمد اسم الأم : وضحه اسم الأب : علي مكان وتاريخ الولادة : الوادي 1990/9/5 مكان وتاريخ الإنتساب لقوى الأمن الداخلي : جل أغا 2015 مكان و تاريخ الاستشهاد : كريفاتي / تل علو 2019/6/15

سجل الشهيد كالتالي: الاسم و الكنية : أيمن الذياب اسم الأم : مرة الحسين اسم الأب : أبراهيم مكان وتاريخ الولادة : جل أغا 1994/2/5 مكان وتاريخ الإنتساب لقوى الأمن الداخلي : جل أغا 2017/3/19 مكان و تاريخ الاستشهاد : كريفاتي / تل علو 2019/6/15

الاسم والكنية : مازن العبدالله اسم الأم : سعدة اسم الأب. محمد مكان وتاريخ الولادة : خراب باشار 1994 مكان وتاريخ الإنتساب لقوات الأمن الداخلي : 2017 مكان وتاريخ الاستشهاد : كريفاتي 17 / 6 6 2019

القيادة العامة لقوى الأمن الداخلي شمال و شرق سوريا 18حزيران 2019

رابط مختصر
2019-06-18
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة Hêzên Ewlekariya Hundirîn Yê Bakur û Rojhilatê Sûriyê الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

قوى الامن الداخلي Asayish