بيان صادر عن المركز الإعلامي العام لقوى الأمن الداخلي -شمال وشرق سوريا

4 أغسطس 2019251 views مشاهدة
بيان صادر عن المركز الإعلامي العام لقوى الأمن الداخلي -شمال وشرق سوريا

إلى شعبنا والرأي العام

تواصل الخلايا النائمة التابعة للتنظيم الإرهابي (داعش ) أعماله الإجرامية ، بهدف ضرب الأمن وخلق جو يسوده الخوف والهلع في نفوس الأخوة المواطنين ، بارتكابها أعمال جبانة بحق المدنيين الأبرياء ، إذ نفذ التنظيم من خلال أجنداته ثلاثة عمليات إرهابية منذ صباح اليوم الأحد 4 آب/أغسطس ، عمليتان في حيي “النشوة الغربية ” و ” المشيرفة ” بمدينة الحسكة ، فقد على إثرهما فتى حياته يبلغ من العمر 15 عام ، وعملية أخرى في بلدة الشدادي بالقرب من قرية “عدلة” على الطريق الواصل بين مدينتي الشدادي وديرالزور ، استهدفت شاحنة تابعة للانشاءات العسكرية ، تعرض فيها السائق لجروح متفاوتة نقل على إثرها إلى المشفى .

إننا في قوى الأمن الداخلي في شمال وشرق سوريا ، نؤكد لشعبنا بأن مثل هذه الأعمال والتي تستهدف المدنيين والعسكريين ، ماهو إلا دليل بعدم تمييز خلايا التنظيم الارهابي بين المدنيين والعسكريين ، وإن كل ما يقومون به ، ستعمل قواتنا على مواصلة عملها في البحث وكشف أولئك الذين يستهدفون أمن مدننا وسلامة شعبنا ، لحين كشف كل من له يد في محاولات ضرب الأمن الذي تعيشه مناطقنا .

المركز الإعلامي العام لقوى الأمن الداخلي – شمال وشرق سوريا
4 آب / أغسطس 2019

رابط مختصر